لماذا تنتهي بعض قصص حب المشاهير بالخيبات ؟

2482812.slideshow

نعتقدها قصص حب خيالية ورائعة للوهلة الأولى، لكنها تتحول مع مرور الوقت إلىحكايات فراق وطلاق إنها قصص الحب التي توهمناها مثالية، لكن تبين أنها مجردكذبة كبيرة وخيبة أمل هائلة . فقصص الحب التي يعيشها المشاهير لا تنتهي دائماًبخواتيم سعيدة، بل تواجه عواصف لا تصمد أمامها وتشهد نهايات حزينة، ليست فقطبالانفصال، لكن أحياناً أخرى بالتردد الى قاعات المحاكم . فما هي أشهر قصص الحبالتي عرفت نهايات حزينة؟

براد بيت وأنجلينا جولي
لم يسبق لثنائي هوليوودي أن تحول قبلاً إلى ظاهرة حقيقية مثلما حصل مع «برانجلينا» أو براد بيت وأنجلينا جولي. ولسوء الحظ، انتهت هذه الظاهرة الاستثنائية أخيراً بالانفصال، في انتظار الطلاق الرسمي بين الطرفين بعد إتمام كل المعاملات القانونية والاتفاق على حضانة الأولاد.
في صيف العام 2004، بدأ براد بيت وأنجلينا جولي بتصوير الفيلم Mr and Mrs Smithh،وهو فيلم تشويق يتحدث عن جاسوسين متزوجين. تعرّف النجمان إلى بعضهما خلال التصوير وبدأت قصة الحب بينهما. طلّق براد بيت زوجته جنيفر أنيستون بشكل رسمي في تشرين الأول/ أكتوبر 2005، ورافق أنجلينا في رحلة لها إلى باكستان في شهرتشرين الثاني/ نوفمبر 2005 لتصبح العلاقة بينهما علنية بعد ذلك. أسس الاثنان عائلة رائعة مؤلفة من ستة أولاد، حملوا جميعاً شهرة جولي-بيت، وإنما من دون زواج رسمي. لكن بعد إصرار الأولاد، تزوج براد وأنجلينا بشكل رسمي في شهر آب/أغسطس 2014.
إلا أن هذا الزواج الرسمي لم يكن فأل خير على الاثنين على ما يبدو، لأن المشاكل بدأت بينهما. وفي شهر أيلول/سبتمبر 2016، تقدمت أنجلينا بطلب طلاق من براد بيت، وطالبت بالاحتفاظ بحضانة أولادهما الستة.

شيرين عبدالوهاب ومحمد مصطفى
بعد زواج استمر لأكثر من خمسة أعوام، انفصلت شيرين عن زوجها ووالد ابنتيها «هنا ومريم»، ووقع هذا الخبر كالصاعقة على جمهورها، لأن الكثير كان يعلم بقصة حبهما القوية، وكان محمد لا يترك شيرين في أي مناسبة أو حفلة، ويحرصان على إظهار الحب القوي الذي يجمع بينهما.
ورغم أن شيرين رفضت الإفصاح عن سبب الانفصال، أكد بعض المقربين منهما أن تدخل محمد مصطفى في تفاصيل عملها، بالإضافة إلى التعامل معها بعصبية طوال الوقت، دفعاها لاتخاذ قرار الانفصال.
لكن شيرين كلما ظهرت في لقاء تلفزيوني تؤكد احتفاظها بعلاقة الصداقة التي تجمع بينها وبين محمد مصطفى، لأنه والد ابنتيها.

الأمير تشارلز والأميرة ديانا
عندما تقدم الأمير تشارلز لخطوبة الليدي ديانا سبنسر في شباط/فبراير 19811، اعتقد العالم أجمع أن علاقتهما ستكون مثالية إلى أبعد الحدود. وعندما تزوج الاثنان في شهر تموز/يوليو من العام نفسه، اعتُبر حفل زفافهما بمثابة زفاف القرن نظراً لضخامته وفخامته… لكن كل هذا الوهج الخارجي لم يدم طويلاً… صحيح أن تشارلز وديانا أنجبا صبيين، هما الأميران ويليام وهاري، لكن العلاقة بينهما كانت متوترة منذ البداية قبل أن تنتهي أخيراً بالانفصال والطلاق.
فبعد فترة وجيزة من زواجه، عاد الأمير تشارلز ليواعد صديقته السابقة كاميلا باركر بولز، التي كانت أيضاً متزوجة. ومباشرة بعد ولادة الأمير ويليام، أصبحت الليدي ديانا تعيسة جداً في زواجها بسبب كاميلا التي أسرت قلب تشارلز وعقله.
تجرأت ديانا وتحدثت أمام الصحافة عن خيانة تشارلز لها، الأمر الذي أثار امتعاض العائلة المالكة. وفي أواخر الثمانينيات، انفصل تشارلز وديانا بشكل فعلي قبل أن يتم الطلاق بصورة نهائية عام 1996.
هكذا، تحولت إحدى أروع قصص الحب التي توقعناها إلى كابوس حقيقي انتهى بالطلاق.

عمرو دياب وشيرين رضا
بدأت قصة حبهما في الثمانينيات من القرن الماضي، حيث التقت به خلال تصوير إعلان، لكنها سافرت إلى الولايات المتحدة الأميركية لدراسة تصميم الأزياء، وعندما عادت إلى مصر وجدته وقد أصبح نجماً كبيراً بعد نجاح ألبومه «ميال»، لتلتقي به بعد ذلك في حفل خطوبة صديقة مشتركة بينهما، وهنا بدأ التعارف بينهما وتزوجا، ولكن هذه الزيجة التي حظيت باهتمام كبير لم تستمر إلا سنوات قليلة، قررا بعدها الانفصال، وقد صرح عمرو دياب وقتها بأن كل شيء قسمة ونصيب، وقال: «لا بد من أن يدير البيت ويرأسه شخص واحد فقط، لذلك قررنا الانفصال، فهي لم تخطئ في حقي وأنا كذلك».
ورغم انتهاء قصة حبهما، لا تترك شيرين رضا فرصة إلا وتؤكد من خلالها سعادتها بالعلاقة الطيبة التي تجمعها بعمرو دياب، فهو صديقها.

فاروق الفيشاوي وسمية الألفي
تزوجا بعد قصة حب قوية، وأثمر زواجهما عن إنجاب ولدين، إلا أنهما انفصلا بعد سنوات طويلة، وكشفت سمية أخيراً أن السبب الرئيس لانفصالهما هو الخيانة المتكررة، وقالت: «كنت أعرف أن فاروق يخونني لأنه ضعيف أمام النساء، وكنت لا أتحدث معه بهذا الأمر خوفاً من غضبه، لأنني كنت أحبه بشدة، لكن في النهاية وصلت إلى مرحلة جعلت من استمرار زواجنا أمراً مستحيلاً، واتخذنا قرار الطلاق، لكن صداقتنا ما زالت مستمرة ، فهو لم يتركني في أزمتي الصحية».

نيللي كريم وهاني أبو النجا
قصة حبهما ونجاح زواجهما كانا حديث مواقع التواصل الاجتماعي لسنوات طويلة، وكان جمهور نيللي يحرص على نشر صورهما، والتأكيد أن هاني أحد أسباب نجاحها في السنوات الأخيرة بسبب دعمه لها، لكن جاءت الصدمة بإعلان نيللي خبر انفصالها عنه، بعد زواج استمر لأكثر من عشرة أعوام… وقالت: «عشت معه سنوات من النكد، وأعتقد أن النكد انعكس على أعمالي، وسبب طلاقنا الرئيسي هو عدم القدرة على التفاهم، والآن أصبحت حرة».

جوني ديب وفانيسا بارادي
نجحت المغنية الفرنسية فانيسا بارادي في تحويل جوني ديب، الممثل الهوليوودي المتمرد ذي السمعة السيئة، إلى إنسان آخر يحب العائلة والأولاد. ولكي تنجح علاقتهما، قررا الابتعاد عن أسلوب عيش هوليوود وفضّلا الإقامة في جنوب فرنسا.
لم يتزوج الاثنان أبداً ،لأن ديب اعتبر أن الزواج هو مجرد ورقة من دون أهمية. استمرت العلاقة بينهما 14 عاماً (من 1998 حتى 2012) وأسفرت عن ولادة ليلي روز، 17 عاماً، وجاك، 14 عاماً.
إلا أن الانفصال جاء مفاجئاً ومؤلماً عام 20122، ولم يتحدث أي منهما عن التفاصيل. لكن ديب اعترف ذات مرة بأن الأعوام الأخيرة من علاقتهما كانت مضطربة جداً، لكنه سيهتم دوماً لأمر فانيسا، مهما حصل معه في حياته.

حسين فهمي من ميرفت أمين إلى لقاء سويدان ورنا القصيبي
هو أحد أشهر نجوم السينما المصرية، وعرف بوسامته واشتهر بالأدوار الرومانسية، إلا أن ذلك لم يمنع قصص حبه من الإنتهاء بنهايات حزينة، فزواجه من ميرفت أمين لم يستمر طويلاً، رغم إنجابهما منّة الله. أما قصة الحب التي ربطت بينه وبين لقاء سويدان، على خشبة المسرح من خلال المشاركة في بطولة مسرحية «أهلاً يا بكوات»، فلم تسمح لزواجهما بأن يدوم طويلاً وانتهى بالطلاق والخلافات في المحاكم، وهي النهاية نفسها التي شهدها زواجه الأخير من السيدة السعودية رنا القصيبي.

مارلين مونرو وجو ديماجيو
إذا أمكن تشبيه قصة حب بين أي شخصين بقصص «ألف ليلة وليلة»، يمكننا القول إنها قصة الحب التي جمعت مارلين مونرو وجو ديماجيو. التقى الاثنان عام 1952. كان جو يومها في الـ35 من عمره وقد أنهى مهنته كنجم عالمي في البايسبول، فيما مارلين في بداية مهنتها. ولد الحب بينهما من النظرة الأولى، وتزوجا عام 1954. لكن جو كان امتلاكياً جداً وأراد تحويل مارلين إلى سيدة منزل، الأمر الذي رفضته النجمة الشقراء بكل الأشكال. فرض جو الكثير من الشروط والقيود على مارلين في أدوارها التمثيلية، مما هدم كل ركائز الثقة بين الزوجين وانهار الزواج بعد تسعة أشهر فقط، لأن مارلين لم تعد قادرة على تحمل سوء المعاملة الفكرية والجسدية.
أحبت مارلين مونرو رجالاً كثراً وتزوجت مرات عدة، لكنها أرادت دوماً التواجد مع جو. وفي المقابل، وجد جو صعوبة كبيرة في مواعدة نساء أخريات، لأن مارلين بقيت مسيطرة على عقله. وفي شهر شباط/فبراير 1961، تم تشخيص مارلين بمرض انفصام الشخصية، مرض ورثته على الأرجح عن أمها. لم يقف أي رجل إلى جانبها باستثناء جو الذي بقي معها حتى آخر يوم في حياتها.
استمر جو في إرسال الورود إلى قبر مارلين طوال 36 عاماً حتى وفاته عام 19999. لم يتزوج أبداً بعد مارلين، وكانت آخر كلماته قبل وفاته: «وأخيراً، سأتمكن من رؤية مارلين».

ليلى علوي ومنصور الجمال
تحولت شائعات طلاقها، التي كانت تطاردها كل شهر تقريباً، إلى حقيقة، حيث أعلنت ليلى علوي عام 2015 انفصالها عن رجل الأعمال منصور الجمال في هدوء، بعد زواج استمر ثماني سنوات، وما زالت ليلى ترفض الكشف عن أسباب انفصالها حتى الآن، لكنها أصبحت أيضاً إحدى النجمات صاحبات النهايات الحزينة لقصص حبهن.

ونجوم زمان أيضاً
فشل قصص حب النجوم ليس ظاهرة جديدة، بل ممتدة من أيام نجوم الزمن الجميل، فقصة الحب القوية التي جمعت بين عمر الشريف وفاتن حمامة خلال تصوير فيلم «صراع في الوادي»، وأدت إلى زواجهما، انتهت بالطلاق بعد زواج لم يستمر أكثر من عشر سنوات، والسبب إهماله لها وتركيزه في تحقيق حلم العالمية والعمل في السينما الأوروبية.
كما تحولت قصة حب أحمد ومنى في فيلم «أغلى من حياتي»، الذي جمع بين شادية وصلاح ذوالفقار إلى حقيقة، وتزوجا بعد قصة حب قوية وقدّما معاً العديد من الأفلام الناجحة، إلا أن شادية أُصيبت بأزمة نفسية لعدم قدرتها على الإنجاب من صلاح ذو الفقار، وقررت الانفصال عنه بعدما أكد الأطباء لها أنها لن تستطيع الحمل.
أما رشدي أباظة وصباح، فلم يستمر زواجهما إلا ساعات قليلة، ليكون أسرع نهاية حزينة في قصص حب النجوم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*