دراسة تصدم الفتيات: ضم الشفاه في “السيلفي” نقص

14924496749bfcd2465946631774a5c5f8d4822b4e-800x500

كشفت دراسة صادمة للفتيات قدمها معهد بريطاني أن ضم الفتيات للشفاه أثناء التقاط صورة “سيلفي” قبل نشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعي تعبير عن النقص وعدم الثقة بالنفس.

وبحسب الدراسة التي استغرقت سنوات لتحليل هذه الظاهرة، فإن مثل هذه الأفعال ما هي إلا تعبير عن النقص، لأن الفتاة لا ترى نفسها جميلة إلا إذا قانت  بتلك الحركة، خاصة إذا رأت أنها غير مرغوبة لدى الجنس الآخر، وتشدد على أن من يقمن بهذه الظاهرة يعبرن عن كبتهن.

ودعت الدراسة الفتيات اللاتي يحرصن على حركة ضم الشفاه أو ما يسمى “وجه البطة”، إلى إعادة النظر في ذلك أثناء التقاط الصور الخاصة ليظهرن أكثر ثقةً وجمالاً.

وأضافت الدراسة “إذا كانت الفتاة تعتقد أنها تلتقط صورة أكثر جاذبية في تقليد لبعض نجوم الفن لتحصد أعلى نسبة من الإعجابات والتعليقات، فاعتقادها خاطئ، وكذلك كل من يتعمد مد شفتيه وضمهما قبل التقاط صورة “سيلفي” بصفتها حركة جريئة وعصرية، حيث سيتغير مفهومهم تماماً بعد الدراسة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*