أحمد فلوكس بعدما وصفه هاني شاكر بـ”الصغير”: إعتذرت وهذا ما أرفضه

الفنان المصري أحمد فلوكس والفنان هاني شاكر

حاول الفنان المصري أحمد فلوكس، إنهاء أزمته مع نقيب الموسيقيين الفنان هاني شاكر، التي وقعت على خلفية هجوم متبادل بينهما بدأت وتيرته من جانب الأول بعدما علقّ على نعي شاكر لليوتيوبر الراحل مصطفى حفناوي.

ورد فلوكس على مداخلة الفنان هاني شاكر مع الإعلامي وائل الإبراشي في برنامجه “التاسعة” عبر التلفزيون المصري، والتي وصفه فيها بالصغير الذي يقع في الخطأ وأنه لن يقبل اعتذاره وأن الكبار تدخلوا في الأمر إلا أنه سرعان ما حذف ذلك المنشور.

وقال أحمد فلوكس: “أنا مش هرد على كلام أستاذ هاني شاكر.. أستاذ هاني قامة كبيرة ولا يمكن أبدا أقول كلمة بعد كلامه.. أنا وجهة نظري كانت واضحة.. حتى لو اتضايق فله الحق وله كل الحب وأرفض نهائيًا الظهور في برنامج أستاذ وائل الإبراشي للرد على كلام نقيب الموسيقيين”.

وتابع: “لن أرد.. الموضوع بالنسبة لي اتقفل وقدمت اعتذار والأستاذ الكبير يقول ما يحلو له وعلينا الصمت وعدم الرد فلا كلام بعد الكبير سواء الدكتور أخي الأكبر الدكتور أشرف زكي أو أخونا الأكبر قيمة ومقاما ونجومية وتاريخ الأستاذ هاني شاكر”.

وكان هاني شاكر قد قال في تصريحات متلفزة إن السوشال ميديا أصبحت للأسف الشديد، مصدرًا لأي شخص يتحدث عن أي شيء دون ضوابط، مضيفًا: “كل اللي عليه يعمل لايف على الموبايل ويخبط في أي حد سواء كبير أو صغير ويحاسب أي شخص على نيته، ويقول إنه بيعمل ده علشان التريند”.

وتابع مستكملًا حديثه عن أحمد فلوكس: “اللي بيعمله ده تهريج.. وأنا لا أقبل كلامه ولا أقبل اعتذاره، ولا أقبل أي شيء من ناحيته”، مضيفًا: “كل ما أريده أن يشفي الله والده فاروق فلوكس ويرجع بالسلامة من دبي”.

وأوضح أنه يكفي وقوف الفنان المصري أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، بجواره، بعد هجوم فلوكس، مشيرًا إلى أنه تحدث معه أكثر من مرة واعتذر له، ومن المقرر أن يزوره مع وفد من النقابة لتقديم الاعتذار له في مكتبه، معقبًا: “ده عندي بالدنيا.. أنا بتعامل مع الكبار دايمًا ولا أتعامل مع الصغار لكن للأسف غلط الصغار يقع فيه الكبار”.

وذكر أن أحمد فلوكس يجيد الهجوم فقط ولكنه لا يجيد ثقافة الاعتذار، مضيفًا: “قوة الهجوم اللي قاله في الأول ليس بقوة الاعتذار.. أنا حقي عند ربنا”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*