هل سيتراجع هنيدي عن فيلم “صعيدي في الجامعة الأمريكية 2″؟

محمد هنيدي

أعرب الفنان محمد هنيدي، عبر حسابه الشخصي على موقع “تويتر”، عن استيائه من تحديات الـشير والرتويت، التي يتابعها رواد مواقع التواصل الاجتماعي، للحصول على أكبر قدر من مشاركة المنشورات للحصول على جائزة ما عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وكتب “هنيدي”: “الله يحرق كام شير على كام ريتويت، هتخلوني أندم أني عملت التويتة”.

وكان “هنيدي”، هو الذي بدأ فكرة مشاركة المنشورات للحصول على جائزة ما، عندما طلب دعم من جمهوره لحصول إحدى التغريدات على 100 ألف ريتويت، لتصوير جزء ثاني من فيلمه “صعيدي في الجمعة الأمريكية”، التي بالفعل تخطت هذا الرقم، كما طلب منهم أيضا الدعم من خلال 20 ألف رتويت، لدبلجة الجزء الثاني من فيلم الرسوم المتحركة “شركة المرعبين المحدودة”.

فهل سيتراجع “هنيدي” عن تصوير الجزء الثاني من “صعيدي في الجامعة الأمريكية” أم لا، خاصة بعد أن أبدى استيائه من رواد مواقع التوال الاجتماعي.

 وعُرض “صعيدي في الجامعة الأمريكية”، في دور العرض السينمائية عام 1998، وشارك في بطولته محمد هنيدي، وأحمد السقا، ومنى زكي، وهاني رمزي، وطارق لطفي، وغادة عادل، وهو من تأليف مدحت العدل، ومن إخراج سعيد حامد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*