أول رد من عمرو خالد بعد الهجوم عليه بسبب الإعلان لإحدى شركات الدجاج

خرج الداعية الإسلامي، عمرو خالد، ليرد على موجة الهجوم والسخرية التي طالته، بعد إذاعة الإعلان الذي يروج فيه لإحدى شركات الدواجن.

واعترف عمرو خالد في بيان بالصوت والصورة، أذاعه عبر صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك”، الأحد 20 مايو/أيار الجاري إن كان خانه التعبير خلال الإعلان، وأنه لم يكن يقصد أبدا أن يستغل الدين من أجل الترويج لمنتج محدد.

واختتم عمرو خالد بيانه، بتوجيه الشكر لكل من دافع عنه وأحس الظن به.
وقال: “في الواقع أنا ظللت أعمل لمدة 20 عاما، والتيشهدت إنجازات وأخطاء، لأنني بشر أصيب وأخطئ، والله أعلم بنيتي، اللهم إني أشكو إليك ضعف قوتي، وقلة حيلتي وهواني على الناس، لكنني أشكر كل الناس التي ردت غيبتي ودافعت عني وأحسنت الظن بي”.
وظهر عمرو خالد في إعلان رمضاني يروج لإحدى شركات الدجاج، واعتبر المتابعون أن عمرو خالد يروج للشركة خالطا بين ما هو ديني وما هو تجاري.

وربط عمرو خالد بين صحة الصيام وتناول الدجاج الذي يروج له في الإعلان.

ويقول خالد في الإعلان “لن ترتقي الروح إلا لما جسدك وبطنك يكونو صح مع الدجاج بخلطة آسيا”.

ودشن رواد موقع “تويتر” هاشتاغ بعنوان “فراخ تأخذك إلى الجنة”، وتندروا كثيرا حول الإعلان الذي يظهر فيه عمرو خالد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.