هذا سبب وفاة الإعلامية البحرينية صابرين بورشيد

الإعلامية والفنانة البحرينية صابرين بورشيد رحمها الله

نعت وزارة شؤون الإعلام البحرينية الفنانة والمذيعة، صابرين بورشيد. وأكدت أن الأسرة الإعلامية والفنية البحرينية والخليجية فقدت واحدة من المواهب الشابة، والتي كانت لها بصماتها المميزة في إذاعة وتلفزيون البحرين والعديد من البرامج والأعمال الدرامية والفنية الخليجية، داعية الله تعالى أن يتغمدها بواسع رحمته ومغفرته، وأن يسكنها فسيح جناته، ويلهم أهلها وذويها وزملاءها الصبر والسلوان.

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي فور إعلان نبأ وفاة الفنانة والإعلامية البحرينية، صابرين بورشيد (34 عاماً) بعد معاناة مع المرض، حيث أصيبت بثلاثة أورام في الرأس الأمر الذي تطلب علاجها السريع في الخارج.

كما صرح والدها أحمد بورشيد في وقت سابق في أحاديث إعلامية بأن الحالة الصحية لابنته صابرين شهدت في الفترة الأخيرة تراجعاً مفاجئاً، موضحاً أنها أصيبت بأورام في المخ، إلى أن وافتها المنية صباح اليوم.

وفي شهر أبريل المنصرم، شرعت صابرين بورشيد في تلقي العلاج في الخارج، وذلك عقب نشر والدها صورها وهي على سرير المرض بعد أن أصيبت بورم في المخ وفقدان الذاكرة وصعوبة في المشي بشكل طبيعي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*