أزمة قلبية تودي بحياة الفنان الشاب الكويتي حمود ناصر

إنتقل إلى رحمة الله تعالى الفنان الشاب الكويتي حمود ناصر اثر سكتة قلبية.

ويعد الفنان الراحل من جيل الشباب وهو من مواليد 2 ديسمبر 1977.

وتوفي الفنان حمود ناصر وبعد مشوار فني مميزا ثر تعرضه لسكتة قلبية مفاجئة.

وتداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي خبر وفاته بصدمة وحزن معربين عن حزنهم الشديد لفقدان حمود، مؤكدين انه فنان صاحب أخلاق عالية وموهبته يشهد لها الجميع.

وكان الراحل انطلق إلى عالم الفن والشهرة بسرعة وكون له قاعدة جماهيرية حيث وجاءت انطلاقته بأغنية “مضمون” والتي طرحت ضمن شريط منوعات مع مطربين آخرين، وانتشرت الأغنية سريعاً بين الجمهور وعرف بها حمود ناصر، وتوقع الجميع صدور ألبوم خاص به، وبالفعل صدر له الألبوم الأول بعنوان “اطمئن” عام 2000 من إنتاج شركة النظائر، وحقق الألبوم مبيعات عالية.

من أشهر أغاني الألبوم :” اطمئن، أنت عالبال، ليش ماتزور، ساعات” ومن الشعراء الذين تعاون معهم: عبدالناصر الورع الذي قدم له عدة أغان في الشريط والملحن عمار البني، وطرح في يناير 2002 أي بعد سنة غياب ألبومه الثاني بعنوان “حمود ناصر 2002” والذي من خلاله واصل حمود النجاح والتألق، واحتوى الألبوم الثاني على عدد من الأغاني الناجحة مثل “تلون” و”حبيبي” و”أنهي كلامي” و”العين” و”راحت أيامي” .

وبعد غياب دام أكثر من أربع سنوات أطلق حمود ناصر ألبومه “حمود ناصر 2011” والذي ضم 14 أغنية تحمل أكثر من لون غنائي، وكان من إنتاج شركة أيوا جلف وتوزيع شركة روتانا. وحقق الألبوم نسبة مبيعات جيدة، ومن آخر اعماله اغنية سينغل بعنوان “تراهني”، والتي طرحها في الفترة القليلة الماضية.

اقرأ ايضاً

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*