بالصور.. ديانا حداد تتألق بسهرة “ليلة بيروت” في الرياض

برنسيسة الغناء العربي الفنانة ديانا حداد

ليلة وسهرة فنية موسيقية جماهرية ناجحة، تألقت بها وتصدرت “برنسيسة الغناء العربي” الفنانة ديانا حداد جميع قوائم النجاح في المملكة العربية السعودية، بالليلة الغنائية “ليلة بيروت” في “موسم الرياض” 2019، وقدمت بتواصل وتفاعل الجماهير الحاضرة التي تخطت الـ6 آلاف شخص مجموعة من أهم أغنياتها العاطفية والوطنية في حب لبنان وحب السعودية، شكلت خلالها تنوعاً مختلفاً وجميلاً لاقى تفاعل وتجاوب جميع الحضور.

وفي ليلة بيروت التي أحياها الفنانين ديانا حداد وعاصي الحلاني وملحم زين ونجوى كرم، تصددر وسم #ديانا_حداد_في_الرياض “التريند” في السعودية وعدد من الدول العربية، بعد إعتلائها خشبة المسرح وسط تفاعل كبير، قدمت بها “البرنسيسة” مجموعة من الأغنيات الوطنية في حب لبنان بدأتها بوصلة منفردة بأغنية “بحبك يا لبنان” ثم برفقة جميع الفنانين الأربعة أغنية “تعلى وتتعمر يا دار” الشهيرة، حيث تم تجهيزها خصيصاً وفي لحظتها بهدف وطني في حب لبنان واللبنانيين في سهرتهم الخاصة بليلة بيروت بالرياض، تم ختامه بأخذ “سيلفي” خاص وصفته ديانا حداد بالسيلفي التاريخي، حيث طلبت نجوى التصوير وقام به الفنان عاصي وسط فرحة الجميع.

وبأغنية خاصة قدمتها ديانا حداد كـ”عربون” محبة وتقدير واحترام للشعب السعودي وقيادته، غنت برفقة فرقتها الموسيقية بقيادة الموسيقي وسام خصاف أغنية “عاش سلمان” غنى معها الجمهور دون توقف حتى نهاية الأغنية، ثم اختتمت ديانا حفلها باتقاط سيلفي فيديو خاص جداً مع الجمهور من خشبة المسرح دعت فيه لقول “عاش سلمان” أثناء التقاط السيلفي.

وأبدت ديانا سعادتها الكبيرة بالجمهور الكبير الحاضر، شاكرة جميع القائمين على “موسم الرياض” على رأسهم معالي المستشار تركي آل الشيخ رئيس مجلس الهيئة العامة للترفيه في السعودية، وعلى المجهود الواضح والكبير والمميز في صنع الفرح في المملكة، متمنية استمرار الفرح والأمن والأمان في السعودية والدول العربية وعلى لبنان، متمنية الاستقرار لها ولشعبها المحب للحياة.

وقامت ديانا في اليوم التالي للحفل التاريخي “ليلة بيروت” مساء 31 أكتوبر 2019، بإحياء حفل زفاف لصالح أحد العائلات الكريمة في السعودية، قدمت بها مجموعة كبيرة من الأغنيات المتنوعة حتى ساعات الصباح الأولى من اليوم التالي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*