حلمي بكر عن أغاني المهرجانات: زبالة وحالة مجتمعية انهيارية!

أبدى الموسيقار المصري حلمي بكر استياءه الشديد من انتشار أغاني المهرجانات خلال الفترة الأخيرة، مؤكدًا أنها “كلام فارغ” تم نشره بواسطة الجهلة، وردده المثقفون بعد ذلك.

وقال بكر في لقاء خاص مع “فوشيا”: “سبق وأن قلت عن أغاني المهرجانات أهلًا بالجهل الذي له ثقافة، لا أريد أن أذكر أسماء، لأن هناك حالة مجتمعية انهيارية”.

وأضاف: “من يملك الصوت الجيد من مطربي المهرجانات يحمل (قمامة) على صوته، وصاحب الصوت السيء الذي يريد الشهرة، فيحمل (نفايات) على صوته”.

وأردف حلمي: “لا أريد أن أنظر إلى هذا النوع من الأغاني، لأنه إذا كانت هناك هجمة ورغم أن معظم المجتمع لا يريد انتشارها، إلا أن القلة تقف حائلًا أمام الأغلبية، وتفرض القوة والسيطرة عليهم، هكذا أصبحت طبيعة المجتمعات”.

وعن موقفه إذا وجد ابنه أو ابنته يستمع لأغاني المهرجانات، قال: “لو حصل مخلفوش، مش بس أمنعه، لا مش هخلفه من الأساس، لكي لا أعرض نفسي لموقف أقول له فيه ماذا تسمع فيرد علي بشيء أكون أنا مسؤول عنه”.

وعن رأيه في أغاني الفنان المصري محمد رمضان واللون الذي يقدمه، قال: “لا أريد أسماء، فلو ذكرنا أغاني الراب، فلا أحد يفهم معنى الراب”.

وواصل: “الراب فن الإلقاء على الإيقاع كما قال الأمريكيون، وفي شمال أفريقيا اسمه (راي) أي الرأي، وبدأوا من خلال الحملات في أسواق التجارة ليلًا، فكانوا يرتجلون ويرد عليهم قائد الحملة بجملة لحنية، بمعنى (أنا صاحي وهما صاحيين)”.

وأكمل: “بالنسبة للعري على المسرح، فغدًا سيصبح له اسم، لأنهم لا يجدون له اسم حاليًا، ما يقدم حاليًا ليس فنًا بالتأكيد، لو استمعتي للموسيقي الغربية فعلى الأقل ستستفيدين بشق إيقاعي”.

وعن توجيهه كلمة للوسط الفني قال حلمي بكر: “أقول لهم لا تعليق، بطلت كلام والبركة فيكم وإن شاء الله هنعزيكم في عمر مكرم”.

يذكر أن الموسيقار حلمي بكر يعرف عنه تصريحاته المثيرة للجدل، وهجومه على مطربي المهرجانات من حين لآخر، بالإضافة إلى خروجه بأكثر من تصريح جريء عن نجوم كبار، أمثال عمرو دياب وتامر حسني وغيرهما من المشاهير.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*