الوليد يفجر مفاجأة عن عطلته التركية.. ويقصف جبهة دونالد ترامب!

3f96980249d6780729d10535cca83f84173477f9                                                                                                                                                 الوليد في تركيا (حرييت)

فيما يقضي المرشح الرئاسي يجول من ولاية إلى ولاية يسترخي الأمير الوليد في إنطاليا التركية، على يخت فاخر أبهر جميع من شاهده.

إلتقاه مؤخرا مراسل لصحيفة “حرييت” التركية حيث تحدث معه عن شخصيته وعن تركيا وعن الولايات المتحدة وأمور أخرى. بداية وصف الوليد ترامب بأنه “رجل سيء” مذكرا إياه أنه هو من أنقذه من الإفلاس قبل أكثر من 25 سنة مضت.

كما ذكره بأنه هو من اشترى منه الفنادق وأنقذه من الإفلاس كما اشترى اليخت الذي وصل به إلى عطلته الحالية.

8317b8eb04085fff84dba630b6dc9abcd5d7b674                                                                                                                                          يخت الأمير (حرييت)

يذكر أن حربا كبيرة دارت بين رجلي الأعمال الكبيرين على موقع “تويتر” للتواصل الإجتماعي على خلفية تصريحات ترامب المعادية للمسلمين.

هذا وحيا الأمير الوليد بن طلال الشعب التركي على وقوفه مع السلطة مؤكدا “لا عوائق أمام المواطنين السعوديين للدخول إلى تركيا وعلى العكس أردت أن أوجه رسالة عبر عطلتي إلى الشعب التركي أننا متضامنون معه”.

687903fd907d46e746dc4107de95ff1918002ec0الفندق الذي يعيش به في كيمير

أضاف “نحن وكل أشقائنا العرب بحاجة إلى تركيا وسنبقى الداعمين لها في كل الإستثمارات ونعتمد على الإستثمار غير المباشر مثل شبكة فنادق فورسيزونز وموفمبيك وغيرها ونأمل باستثمارات جديدة في المستقبل “.

ووصف الرئيس التركي بأنه رجل الحكمة مهنئا إياه على فشل الإنقلاب ضده وإعادة تركيا بقوة إلى الساحة الدولية.

b5be28a2b68e493ac1053fc3442af635bdcd72a1                                                                                                                                                 الوليد مع أردوغان

يذكر أن مجلة “فوربس” تشير إلى أن ثروة الأمير السعودية الحالية تبلغ قرابة 17 مليار دولار فيما تؤكد “بلومبيرج” أنها 30 مليار دولار. أما هو فيشدد “إنها 32 مليار” وهي تلك التي تبرع بها كاملة!

وكشف في مقابلته مع “حرييت” أنه لا يرتاح أبدا ولم يأخذ عطلة منذ 30 عاما. حتى أنه في عطلته الآن في أنطاليا هو يعمل! ويقول في الوقت عينه “أنا شخص اجتماعي على قيد الحياة”.

كما شدد على أن “كل فرد هو جزء من هذا التغيير في المجتمع”، متابعا “أنا مجرد رجل أعمال مهم لكن الإنسان ليس مجرد رمز أو رقم. لست رومانسيا ولا أفكر بقلبي أبدا. عندما تزداد المسؤولية تأكد أنك يجب أن تتخلى عن كثير من الأشياء”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.