بالفيديو .. تألق النجم إسماعيل مبارك وفهد السالم بمصاحبة كونسرت بالكويت

الإعلامي خالدالراشد والمنتج خالد الغريب ونجمي الحفل إسماعيل مبارك و فهد السالم بكواليس الحفل

أحيى كل من النجم السعودي الشاب إسماعيل مبارك والفنان الكويتي فهد السالم على خشبة مسرح دار المهن الطبية ( الجابرية ) وتصاحبهم فرقة كونسرت الكويتية مساء الخميس الماضي حفلاً غنائياً شبابياً ساهراً من تنظيم شركة ميلودياز للإنتاج الفنيي لصاحبها الفنان خالد الغريب .

وتألق الفنان الكويتي فهد السالم في الجزء الأول من الحفل، وبدأ بأغنية “بحلم عمري”، اضفى بصوته الدافيء أرجاء القاعة ليتفاعل معها الجمهور في كل أغنية يقدمهاوهم “تحدوه البشر ” للفنان راشد الماجد ثم غنى اغنية “يا عيونه ” للفنان عبدالمجيد عبدالمحيد وبعدها “احبك ” للفنان حسين الجسمي ، “مثل النسيم” لـقيثارة الخليج الفنانة نوال الكويتية ، “روحي تحبك” لعبدالمجيد عبدالله، وبعدها اغنية ” ندامة ” للفنان ماجد المهندس، “وش تبون” فتصاعدت صيحات الحضور معه وبعدها غنى “عطشان” للمهندس أيضا، و “سمي الروح ” ورددها معه الجمهور بحماس ، “متغير علي”لعبدالمجيد وأعاد غناء “سمي الروح” لتكون ختام وصلته التي أسعدت جمهوره..

وبعدها بالوصله الثانية خطفة النجم السعودي بصوته الشجي قلوب الحاضرين، خاصة عندما بدأ وصلتهأ بـ “ها شايف” والذي تفاجأ الجمهور بعودة الفنان فهد السالم مرة أخرى ليغنيها ديو معه .

وبعدها لتبدأ بعدها وصلة مبارك منفردا بأغنية “مغروم” فغمر الحضور فرحا ، “قد كان لك”، “يا مصبر الموعود” للفنانة نوال ودمجها باغنية “مابين بعينك ” للفنان عبدالمجيد عبدالله، “حبيبي”، “ولهان” ، “شوق” ، ثم طلب من جمهوره قائلا: في اغنية بخاطري اغنيها احبها من الزمن الجميل تسمحون لي فكانت الاغنية لخالد عبدالرحمن وهي “العطا”، وبين وصله وأخرى “يخاطب” الجمهور وسمح لاحد معجبيه بالصعود المسرح لالتقاط ” سيلفي” وقال : “انا موجود هنا علشانكم طلبوا الاغاني اللي تبونها وسعيد جداً بتفاعلكم “، واكمل بـ “كذا الدنيا” وبعدها بكل رومانسية غنى أغنية الفنانة فيروز “كيفك انت”، وتبعها بـ “قبل اعرفك” لعبدالمجيد عبدالله، “تسلم عيونك”، “تبي عيني” ، واغنية الموسم “ثلاث دقات”، وبعدها غنى للفنانة شرين عبدالوهاب “بطمنك” وختم باغنية “حبيبي” ونزل من المسرح إلى الجمهور وصور “بتلفوناتهم سيلفي وهو يغني”.. ملبيا جميع ما طلبه منه جمهوره..واكمل التصوير مع جميع معجبينه خارج المسرح..

الجدير بالذكر، أن الحفل الأول لشركة ميلودياز  أطلق عليه حفلات الطيبين وذلك لان أحياه كل من  “فرقة الأخوة البحريبة” و “فرقة المرجانة الكويتية”.

فشكراً لشركة ميلودياز الذي قامت بهذه المبادرة الجملية باستحياء الفرق الموسيقية القديمة التي كانت متسيدة الساحة الغنائية بمطلع التسعينات وشكراً لتقديمهم الفرصة لفرقة كونسرت الموسيقية والشبابية لتعرفيهم بالجمهور من خلال غزفهم لمطربين الحفل .

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.