إعلامي يحصد غينيس في أطول فترة بث إذاعي تحت الماء

تولان

تمكن مقدم البرامج في القناة الإذاعية الرابعة بدولة الإمارات العربية المتحدة، من حجز مكان لنفسه ضمن موسوعة غينيس للأرقام القياسية، بأطول فترة بث من تحت الماء.

وفاز ستو تولان بلقب أطول بث إذاعي حي من تحت الماء، وذلك بعدما استضاف بثا حيا دام خمس ساعات و25 دقيقة، داخل خزان ضخم يحتوي على 3 ملايين غالون من الماء، وذلك في منتجع النخيل بدبي.

وعلق تولان على الأمر، بأنه يعتبر نفسه شخصا محظوظا لمشاركته في الكثير من الأعمال المثيرة خلال رحلة عمله بالإذاعة، ولكن دخوله موسوعة غينيس يعد أفضل إنجاز يحققه خلال حياته.

وتوجه بالشكر إلى فريق العمل الذي ساعده لتحقيق هذا اللقب، والذي بذل أفراده جهدا خرافيا من أجل تحقيق هذا الإنجاز.

وبحسب موقع يو بي آي، فإن تولان وفريق عمله قد احتاجوا إلى 11 أسطوانة أكسجين خلال البث الذي تلقوا المكالمات الهاتفية خلاله، وقام 6 غواصين بتغييرها لهم، ليقوم رئيس لجنة غينيس سامر خلوف، في نهايته بتسليم تولان لوحة تذكارية تحمل شعار غينيس.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*